5 Followers
25 Following
JewelA

What Happens in Books

Love to read and talk books

اسبريسو

اسبريسو - عبد الله النعيمي اشعر وكأني ضيعة الساعه التي استغرقتها في قرأة الروايه في لا شئ!

هي اقرب منها الى تجربه كتابة قصه مبتدأة أكثر منها الى روايه مكتملة الأحداث و المقومات، مما جعلها ناقصه في العديد من النواحي، و تترك القارئ في حاله من الاستغراب و الاستفهام والانتظار، لكن للأسف الأمور لا تتحسن و النهايه مالها معنى سوي إثبات ان نظرة المجتمع و آراءه تكون صحيحه في معظم الأحيان، مع ان شخصية وليد كانت تحاول بشده إثبات العكس.

شخصية وليد، وهو الشخصية الرئيسية، لم تكتب بشكل صحيح، المفروض انه رجل بالأربعين مر بتجربه حب و زواج في السابق، لكن وليد الذي في القصه تصرفاته و ردات فعله اقرب منها الى شاب في بداية العشرينات غر عديم التجربة ينساق بسرعه و بتهور و يعطي الأمور أكثر مما تستحق، أو حتى رجل كبير في السن، راحة عليه كما يقولون و يحاول إثبات نفسه. وإلا ما الذي يجعل رجل في مثل وليد ان ينساق بسبب ابتسامه الى كل تلك المشاعر حتى وصل الى البكاء!!؟؟

أشياء كثيره ناقصه في الروايه و لعل اهمها بالنسبه الي هو عدم التطرق بتفاصيل أكثر الى علاقة وليد و زواجه السابق مما يجعل من الصعب علينا ان نتفهم ردات فعله، إلا أني اعتقد أني مع مريم في تركه إذا كان رد فعله تجاه سوسن أي دليل على شخصيته و تصرفاته!

ولأكون منصفه فهناك بعض العبارات التي شدتني و انا اقرأها و بعض المعاني المقصودة التي اوافقها.

"فالمرأة عندما تبوح الى رجل, فانها في أغلب الاحيان لا تبحث عنده عن حلول بقدر ما تبحث عن انصات و حنان و اهتمام"

في النهايه، انا لم افهم هل الكاتب كان ينتقد المجتمع أم لا، لكنه قوى نظرتي نحو مجتمعنا و عاداتنا و اظهر لي أنها فعلا نتيجة تجارب وان في معظم الأحيان الارأه المكونه مسبقا فيها شي من الصحه.